أعلن معناprivacyDMCAالبثوث المباشرة

stc تشارك بمنتدى الأمن السيبراني لقادة قطاع الاتصالات في المنطقة نظمته هواوي بالشراكة مع مجلس سامينا للاتصالات

stc تشارك بمنتدى الأمن السيبراني لقادة قطاع الاتصالات في المنطقة نظمته هواوي بالشراكة مع مجلس سامينا للاتصالات

▪︎ واتس المملكة

.



المناطق_متابعات

شاركت stc بمنتدى الأمن السيبراني الذي نظمته هواوي بالشراكة مع مجلس سامينا للاتصالات على هامش النسخة الخامسة عشرة من قمة قادة الاتصالات 2024 في المنطقة الذي اختتم أعماله يوم أمس في دبي.

وناقش المنتدى جملة من المواضيع الحيوية الخاصة بالتحديات والفرص المستقبلية للأمن السيبراني على ضوء التسارع الحاصل في نشر التقنيات الحديثة كشبكات الجيل الخامس والحوسبة السحابية والذكاء الاصطناعي. وسلطت نقاشات المنتدى الذي شارك به نخبة من خبراء الأمن السيبراني في شركات الاتصالات والهيئات التنظيمية والمنظمات الإقليمية والدولية، بشكل أساسي الضوء على موضوع “تعزيز المرونة السيبرانية في قطاع الاتصالات لحماية الأعمال في العصر الرقمي”.

يندرج المنتدى الذي أدار نقاشاته مازن الأحمدي، مدير عام دفع الأمن السيبراني في شركة stc في إطار سلسلة اللقاءات التي تنظمها شركة هواوي لرؤساء وخبراء أمن المعلومات في شركات الاتصالات العالمية. وتهدف هذه الاجتماعات لتبادل الآراء والخبرات في مجال تعزيز المرونة السيبرانية ضمن قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات لحماية البيئات الرقمية في ظل تسارع وتيرة التحول الرقمي ضمن مختلف القطاعات وتضاعف حجم البيانات وتعدد قنوات وسبل تمرير وتخزين البيانات وارتباطاتها بالتقنيات الحديثة.

تواصل شركات الاتصالات العمل على ترقية قدرات الشبكة باستمرار لضمان مواكبة تطور التطبيقات الذكية وتوفير تجارب رقمية سلسة ومتطورة تتماشى مع العالم الرقمي الذكي . وتنبثق أهمية المنتدى كونه يخاطب واقع ومتطلبات التحول العالمي المتزايد نحو التقنيات الرقمية الذكية التي تدفع باتجاه مزيد من التقارب العميق بين شبكات الاتصالات المتطورة وقدرات الحوسبة السحابية والتقنيات الذكية، بحيث أصبحت مسألة اقتران التقنيات ببعضها جزءاً أساسياً من هذا التحول، وبالتالي دخلت مسؤوليات الأمن السيبراني وحماية البيانات وخصوصية المستخدم مرحلة جديدة من التحديات التي تحمل معها في الوقت ذاته العديد من الفرص للأعمال.

ناقش المتحدثون خلال الاجتماع طبيعة التحديات الراهنة في عصر شبكات اتصالات الجيل الخامس (5G) والجيل الخامس المتقدم (5G-A) المدمجة مع قدرات الحوسبة السحابية والذكاء الصناعي، والإجراءات التصحيحية الواجبة والجهود المطلوبة على مستوى التعاون الإقليمي الدولي سيما في مجال تبني نماذج الأعمال الناجحة والمعايير الدولية المتفق عليها في قطاع الاتصالات. وتناول المجتمعون كذلك مسائل الأمن السحابي والاستراتيجيات والنماذج والأدوات والمهارات اللازمة لتحقيق المرونة السيبرانية، والدعم المطلوب من الهيئات التنظيمية وصناع القرار.

وبهذه المناسبة، قال مازن الأحمدي، مدير عام دفع الأمن السيبراني في شركة stc: “في ضوء المشهد الرقمي سريع التطور، أصبح الأمن السيبراني وحماية الخصوصية من الأولويات الرئيسية للشركات ضمن جميع القطاعات، ولا سيما الاتصالات؛ حيث تزايدت الانتهاكات السيبرانية بشكل كبير مع ازياد ترابط العالم واعتماده على البنى التحتية الرقمية. وانطلاقاً من أهمية التصدي لهذه التحديات، كان اللقاء الذي جمع نخبة من كبار قادة وخبراء القطاع وشركاءه لتبادل الرؤى والأفكار في إطار التعاون على صياغة استراتيجيات قوية لتحصين قطاع الاتصالات في مواجهة التهديدات السيبرانية المستمرة”.

وأكد محمد العصيمي، رئيس الأمن السيبراني في شركة هواوي المملكة العربية السعودية، التزام الشركة بتعزيز البنية التحتية للأمن السيبراني ومرونته. وقال: “نسخر في هواوي وبشكل متواصل جهود البحث والتطوير لصالح رفع قدرات الأمن السيبراني في قطاع الاتصالات وبناء نظام إيكولوجي شامل ومتكامل له في المنطقة بالشراكة مع كافة الأطراف المعنية، وبالتماشي مع المعايير الدولية المتعارف عليها والمثبت فاعليتها. ونلتزم في هذا السياق بدعم شركات الاتصالات وشركاء القطاع في العمل على تعزيز البنية التحتية ورفع إمكانيات وقيمة الأمن السيبراني للعالم الرقمي الذكي”.

تناول الاجتماع أيضاً مجموعة من الموضوعات المهمة كالنماذج الجديدة للتهديدات السيبرانية، والثغرات الأمنية، ومخاطر سلاسل التوريد، وتحديات حماية أنظمة الاتصالات الأقدم (شبكات الجيلين الثاني والثالث) مقارنة بالشبكات الحديثة القائمة على بروتوكول الإنترنت (شبكات الجيلين الرابع والخامس). كما استعرض خبراء stc وعدد من المشاركين حالات استخدام الأمن السيبراني النموذجية التي تدعم نجاح الأعمال في قطاع الاتصالات وترفع من قيمته بالنسبة للعديد من القطاعات والصناعات الأخرى التي دخلت مرحلة الرقمنة الذكية والاقتران بالتقنيات المتطورة.

ضم المحور الأخير من نقاشات المنتدى حواراً بنّاءاً حول سبل تعزيز التعاون بين مختلف الأطراف المعنية بقطاع الاتصالات للتغلب على تحديات الأمن السيبراني الحالية والمستقبلية، وأهمية تعزيز المرونة السيبرانية وحماية الإشارات عبر النظام الإيكولوجي للاتصالات، وضرورة الامتثال للمعايير والمبادئ التوجيهية الدولية وفي مقدمتها معايير نظام ضمان أمن معدات الشبكة (NESAS)، وقاعدة معارف الأمن السيبراني لشبكات الهاتف المحمول (MCKB) من الجمعية الدولية لشبكات الهاتف المحمول (GSMA)، وتوصيات الجمعية العامة لفريق الاستجابة للطوارئ الحاسوبية في منظمة التعاون الإسلامي OIC-CERT.

وكانت هواوي قد استضافت أول لقاء لرؤساء أمن المعلومات في شركات الاتصالات العالمية شهر فبراير الماضي ضمن فعاليات المؤتمر العالمي للهواتف المحمولة 2024 ببرشلونة، وشارك فيه ممثلون عن 50 شركة اتصالات ومنظمة اقليمية ودولية، تبادلوا الآراء وناقشو مواضيع حيوية تتعلق بمعايير القطاع وأفضل الممارسات المتبعة للارتقاء بمستوى الأمان الرقمي وحماية العالم الرقمي. وهذه هي النسخة الثانية من لقاءات هواوي لمدراء وخبراء الأمن السيبراني نظمت في قمة سامينا لقادة قطاع الاتصالات 2024 في دبي تحت شعار “تطور قطاع الاتصالات بتحقيق التكامل والذكاء والاستدامة في البنية التحتية”، برعاية رئيسية من هيئة تنظيم الاتصالات والحكومة الرقمية في الإمارات، وتعاون عالمي مع الاتحاد الدولي للاتصالات، وشراكات استراتيجية مع هواوي وstc وبمشاركة العديد من المنظمات الدولية وشركات الاتصالات في المملكة والمنطقة.

● تنويه لزوار الموقع (الجدد) :- يمكنك الإشتراك بالأخبار عبر الواتساب مجاناً انقر هنا ليصلك كل ماهو جديد و حصري .

Source almnatiq