الرئيسيةاشترك بالواتساب لتصلك الرسائلأعلن معنا

لماذا حاول التنظيم الإرهابي استهداف مطعم ومقهى السيف بتاروت

لماذا حاول التنظيم الإرهابي استهداف مطعم ومقهى السيف بتاروت

اعتمد تنظيم الدواعش في استهداف مطعم ومقهى السيف على نتائج مسح ميداني أجراه أفراد في التنظيم للعديد من المناطق التي أرادوا أن تكون هدفًا لعملياتهم الإرهابية داخل السعودية.



هنا يأتي السؤال …



لماذا استهدف داعش مطعم ومقهى السيف دون غيره في المنطقة الشرقية؟؟

هذا المطعم له فرعَيْن في المنطقة الشرقية، الأول يقع في الدمام، فيما يقع الثاني الذي استهدفه داعش في مدينة تاروت. والفرع الأخير يُعَدُّ من أكبر مطاعم ومقاهي المنطقة الشرقية؛ إذ تبلغ مساحته نحو 7 آلاف متر مربع، ويحتل موقعًا استراتيجي مهم في المدينة؛ الأمر الذي شجع الكثير من أهالي المنطقة الشرقية وزوارها على ارتياده، والجلوس فيه فترات طويلة ، خاصة أنه يوفر المشروبات والأكلات المتنوعة والمعسلات والشيش.

والمطعم يحظى بشهرة وانتشار واسع في المنطقة الشرقية؛ ويقصده المئات يوميًّا من المواطنين الشيعة والسُّنة على السواء على مدار أيام الأسبوع، ويبلغ ذروته يومي الجمعة والسبت، وهو ما توصل إليه تنظيم داعش في مسحه الميداني  والكل المهمة إلى اثنين من أنصاره، هما عبدالله عبدالرحمن عبدالله الغنيمي (سعودي) وحسين محمد علي محمد (سوري) باستهدافه وتفجيره بسبعة قوالب محشوة بـ7.3 كيلوجرام من المواد شديدة الانفجار .



التعليقات (لا توجد تعليقات) اضف تعليق

لا توجد تعليقات