أعلن معناprivacy

فضيحة جديدة تلاحق قطر بعد تقديمها رشوة للكونجرس

فضيحة جديدة تلاحق قطر بعد تقديمها رشوة للكونجرس

▪︎ واتس المملكة:

.



سعت الدوحة خلال فترة الانتخابات الأمريكية التي حددت سيد البيت الأبيض وأعضاء الكونجرس، إلى اكتساب أذرع جديدة فيها لتحسين صورتها السيئة المرتبطة بدعم الإرهاب والفوضى، خاصة في ظل العزلة الضخمة الذي تعيشها.
وحصلت شركة جون أوسوف، المرشح الديمقراطي في مجلس الشيوخ عن ولاية جورجيا، على آلاف الدولارات من الدوحة، وفي خضم الانتخابات الأمريكية التي جرت مطلع الشهر الجاري.

وأوضحت وسائل إعلام أمريكية أن الرشوة التي تبرعت فيها قطر، كانت بهدف إنتاج أفلام وثائقية لصالح قناة الجزيرة الذراع الإعلامية لقطر، موضحة أن تلك الفضيحة القطرية ظهرت من خلال نماذج الإفصاح المالي الخاصة بالمرشح الديمقراطي لشركته الخاصة بالصحافة الاستقصائية التي تنتج أفلاما وثائقية مرخصة لشركات أخرى، حيث ورد بها حصولها على ٥ آلاف دولار مقابل الفيلم الواحد.

وتعد تلك الأموال التي حصل عليها النائب الديمقراطي من الجزيرة، هي بمثابة مصدر دخل مثير للجدل جديد لها، مشيرة إلى أن تلك الوثائق ولدت أزمة ضخمة خلال انتخابات الإعادة المنتظرة، الحامية، حيث سينافس أوسوف السيناتور كيلي لويفلر والمنافس الديمقراطي رافائيل وارنوك، 5 يناير المقبل في جورجيا.

و ندد جون بورك المتحدث باسم حملة السيناتور الجمهوري بيرديو، باستغلال شركات صناعة الأفلام الوثائقية والشخصية، وخاصة شركة أوسوف، لصالح دعم الأفراد والجهات الإرهابية.

Source slaati



تنبيه
عزيزي الزائر نأسف لا تستطيع تصفح الموقع يجب إيقاف برامج الحجب لتستطيع تصفح الموقع بكل سهولة.
Close