أعلن معناprivacyDMCA

في السعودية الإنسان أولاً

في السعودية الإنسان أولاً

▪︎ واتس المملكة

.



في السعودية 🇸🇦🇸🇦
*الإنسان أولًا.. وقبل كل شيء*

الإجراءات الاقتصادية الأخيرة لمواجهة أزمة كورونا جاءت خلاف كل ما توقعه المحللون الاقتصاديون وما نصح به البنك الدولي وعكس ما تنبأت به الصحافة العالمية من أن السعودية ستقوم بتخفيض رواتب الموظفين والاستغناء عن بعضهم وإيقاف المشاريع بما فيها مشاريع الرؤية الضخمة.

*ولكن ماذا حدث ؟!*

الإجراء وهو رفع معدل ضريبة القيمة المضافة من 5 إلى 15 %، وهو إجراء لن يضر بالمستهلك في سوق مفتوحة تتعدد فيها الخيارات مثل السوق السعودية، فضلًا عن أن وعي المستهلك ازداد خلال السنوات الأخيرة ويستطيع مواءمة نفقاته مع ما لا يضر بمدخراته، ومع مقارنة هذه الضرائب بدول متقدمة أخرى نجد أنها ما زالت في مستوياتها الدنيا.

*باختصار* 💚

كان ممكن أن تذهب الحكومة إلى حد أكبر من الإجراءات الحالية، ولن يلومها أحد في ذلك، فالأزمة الاقتصادية هي الأكبر منذ الحرب العالمية الثانية، ولكن الدولة وقيادتها أقرت المضي بأخف الإجراءات حرصًا منها على ألا يتضرر المواطن وألا يتأثر عيشه الكريم 🇸🇦