أعلن معناprivacy

حالة دماغية تؤدي إلى انهيار الجسد عند الضحك

حالة دماغية تؤدي إلى انهيار الجسد عند الضحك

▪︎ واتس المملكة:

.



تعاني المراهقة بيلي هودجسون، 17 عامًا، من اضطراب غير عادي في الدماغ يسبب لها انهيارًا عندما تضحك.

وقالت بيلي: إن أصعب ما في الأمر هو أن حالتها تفرض عليها ألا يكون لها أصدقاء مضحكون، ورويدًا رويدًا انسحبت من كل دوائرها الاجتماعية لهذا السبب، فالجميع يشعر بالذنب ويبدؤون بالاعتذار إن قالوا شيئًا مضحكًا.

وأضافت: من الصعب للغاية شرح ما أشعر به عندما أنهار، حينها لا يكون لدي أي سيطرة على جسدي.

مرض بيلي غير المعتاد يُسمى Cataplexy وهو من الأمراض النادرة في العالم، وبالإضافة إلى الضحك، يمكن أيضًا أن يحدث ذلك بسبب الإثارة أو الغضب أو حتى المفاجأة.

يؤثر Cataplexy على قدرة الدماغ على تنظيم دورة النوم والاستيقاظ الطبيعية، هذا يعني أن المرضى يقضون كثيرًا من الوقت مستيقظين في الفراش، ويعانون من النعاس الشديد أثناء النهار.

سبب هذا المرض غير معروف إلى الآن، لكن هناك دراسات أفادت أن نقص هرمون hypocretin هو السبب، وهو يلعب دورًا حيويًا في تعزيز اليقظة أثناء النهار، وعندما يُحرم الدماغ من ذلك، حينها يبدو كما لو أن تواصله مع بقية الجسم يمكن أن ينفجر عند أدنى ضغط حتى لو كان الضحك.

وتتراوح نوبات Cataplexy في شدتها، مع نوبات خفيفة تؤدي إلى تدلي عضلات الوجه أو الجفون، وهجمات أكثر حدة قد تنطوي على انهيار كامل للجسم.

ولم يتم تشخيص بيلي بمرض Cataplexy إلا في شهر مارس من العام الماضي، وقالت: كنت أحلم أن أكون طبيبة لكن لا يمكنني فعل ذلك لأنني أفقد السيطرة في يدي، حاليًا تتجه أولوياتي إلى التوعية بشأن المرض والحديث عنه لأنه ليس شيئًا يعرفه الكثير من الناس.



تنبيه
عزيزي الزائر نأسف لا تستطيع تصفح الموقع يجب إيقاف برامج الحجب لتستطيع تصفح الموقع بكل سهولة.
Close