الرئيسيةأعلن معناسياسة الخصوصية
سناب شات

>> انقر هنا << لمتابعتنا


تعرّف على 5 أسباب لهدر الراتب ومعوقات الادخار وطرق علاجها

تعرّف على 5 أسباب لهدر الراتب ومعوقات الادخار وطرق علاجها

▪ واتس المملكة:



.
حددت البنوك قائمة بالأسباب التي تؤدي إلى هدر الراتب وعجز المواطن عن الادخار، مشيرةً إلى طرق معالجتها للوصول إلى الهدف من الادخار.

وأشارت البنوك إلى 5 أسباب تجعل الشخص غير قادر على الادخار من الراتب وهي:

أولاً عدم وضع ميزانية شهرية: تعد عادة الإنفاق دون اتباع ميزانية شهرية من أهم الأسباب التي تعيق إمكانية ادخار أي جزء من الراتب؛ لأن ذلك قد يؤدي إلى تعميق الفجوة بين الدخل والإنفاق لعدم القدرة على متابعة ومراقبة النفقات.

ثانياً عدم التمييز بين الحاجات والكماليات: قد يؤدي عدم تحديد أولويات الإنفاق إلى هدر جزءٍ كبير من الراتب على الكماليات أو الأشياء غير الضرورية. ولتسهيل عملية الالتزام بخطة الادخار، لا بد من امتلاك مهارة ضبط الإنفاق وتقليصه قدر المستطاع. من أجل الوصول إلى هذا الهدف، يجب تقسيم الراتب وتحديد المبلغ المخصص للاحتياجات اليومية والشهرية.

ثالثاً ارتفاع قيمة الفواتير الشهرية: التهاون في معالجة الأسباب التي تؤدي إلى ارتفاع قيمة الفواتير الشهرية التي تشتمل على سبيل المثال وليس الحصر؛ فواتير الكهرباء، والمياه،والجوال، والاشتراك في بعض الخدمات الصحية والترفيهية سيؤدي إلى زيادة الإنفاق دون مبرّر. لذلك فإن تعلم ثقافة ترشيد استهلاك الموارد والخدمات.

رابعاً الإفراط في الدَّين: يلجأ البعض للاستدانة بهدف حل مشاكلهم المالية، أو تحقيق أهداف معينة..؛ وهذا لا يشوبه أي خطأ، ولكن المشكلة أنهم يتعاملون مع الاقتراض وكأنه مصدر دخلٍ إضافي للإنفاق على أمور استهلاكية. ثم تزداد عليهم الأقساط بسبب كثرة الديون.

خامساً عدم الادخار للأمور الطارئة: عدم التخطيط لتحمل الضغوط المالية الناتجة عن أمور طارئة، أو أزمات مالية غير متوقعة كالتوقف عن العمل، أو التعرض لحادث من الأمور التي تفسد خطة الادخار.



تنبيه
عزيزي الزائر نأسف لا تستطيع تصفح الموقع يجب إيقاف برامج الحجب لتستطيع تصفح الموقع بكل سهولة.
Close