الرئيسيةأعلن معناسياسة الخصوصية

تفاصيل جديدة ومُثيرة لعملية القبض على صدام حسين.. وشاية طفل ورجلي أعمال سهلت الوصول إليه

تفاصيل جديدة ومُثيرة لعملية القبض على صدام حسين.. وشاية طفل ورجلي أعمال سهلت الوصول إليه

▪ واتس المملكة:

كشف تقرير إخباري أمريكي عن تفاصيل مُثيرة في واقعة القبض على الرئيس العراقي الراحل صدام حسين في عام 2003 من قِبل القوات الأمريكية، مبيناً أن وشاية طفل صغير قادت إلى القبض عليه.

وبيّن تقرير نشرته مجلة “أسكواير” الأمريكية، أن المعلومات تدفقت لدى الجانب الأمريكي في البداية بعدما اقتحمت القوات مزرعة تعود لرجل أعمال يدعى “حدوشي” لتعثر بداخلها على حاوية حديدية مدفونة تضم قرابة عشرة ملايين من الدولارات الأمريكية، وكميات كبيرة من المجوهرات الخاصة بزوجة صدام ساجدة طلفاح.

وأوضح التقرير أن وشاية طفل في التاسعة من عمره قادت إلى القبض على رجل الأعمال محمد إبراهيم المسلط خلال اجتماع للفدائيين في الصحراء الواقعة غربي تكريت، قبل أن يخبر القوات عن مكان الرئيس الراحل بعدما جرى وعده بإطلاق سراح 40 سجيناً من أفراد عائلته.

ولفت إلى أن قرابة ألف جندي نفذوا عملية المداهمة إلى مخبأ صدام حسين والتي سميت بـ”الفجر الأحمر”، حيث جرى العثور في البداية على صاحب الأرض وشقيقه لكنهما رفضا الإفصاح عن مكان صدام..، قبل أن يفصح المسلط عن مكان تواجده بالإشارة إلى بقعة غارقة في الظلام، حيث عثر أسفلها على مدخل حفرة يعيش داخلها الرئيس الراحل.

وأشار إلى أن صدام حسين صرخ في الجنود الأمريكان خلال فتحهم الحفرة بكلمات “لا تطلقوا النار..، لا تطلقوا النار”، قبل أن يخرج للقوات رافعاً يديه عالياً.



تنبيه
عزيزي الزائر نأسف لا تستطيع تصفح الموقع يجب إيقاف برامج الحجب لتستطيع تصفح الموقع بكل سهولة.
Close