الرئيسيةاشترك بالواتساب لتصلك الرسائلأعلن معناسياسة الخصوصية

فرحة لم تكتمل لوزير الصحة.. علق بالرضا عن الخدمات فلم يجد إلا الهجوم

فرحة لم تكتمل لوزير الصحة.. علق بالرضا عن الخدمات فلم يجد إلا الهجوم

▪ واتس المملكة:
نشر وزير الصحة، توفيق الربيعة، إحصائية تبين نسبة الرضا على خدمات الصحة، واعدًا أن تعمل الوزارة على رفع مستوى رضا المواطنين والمقيمين.

وفور نشر الوزير الربيعة الإحصائية، عبر حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، انهالت التعليقات ولكنها لم تكن بالإشادة أو الترحيب، بل كانت في أغلبها رافضة لهذا الاستطلاع من الأساس، مؤكدةً أنه لم يتم بناء على تصويت حقيقي؛ لأن هناك مشكلات عديدة تواجه قطاع الصحة ولم تُحل حتى الآن.



وأكد فهد السنيد تعليقًا على وزير الصحة أن “الأدوية وعلاجات السكر غير متوفرة، كما أن التطعيمات غير متوفرة منذ سنوات”.

أما أبو أصيل فعلق بقوله: “نريد أن نعرف على أي أساس يتم احتساب نسبة الرضا… ومن هم الذين يصوتون”.

ومن جانبه، تمنى فهد أن يتم التقييم بناء على البصمة ورقم الهوية، ويكون هناك تبادل معلومات يقيم من موقع أبشر؛ حتى لا يكون هناك تلاعب من أحد، ولضمان تقييم عادل لكل الأطراف.

وفي سياق متصل، شكا سعد أنه من عام 2006 وهو يعاني من مرض، وليس لديه تأمين صحي، ولم يستطع الحجز في مستشفيات الحكومة بالرياض، موجهًا قوله للوزير الربيعة: “وزارتكم الموقرة عجزت عن أبسط المقومات في ترتيب مواعيد للمرضى في وقت يستفيد منه المشتكي وعدم رمي موعده إلى مدة تصل 7 أشهر وأكثر”.

وشدد أبو خالد على نفس النقطة، وقال: “ما قصرت معالي الوزير.. جهودك ملموسة.. لكن نأمل الاهتمام بموضوع المواعيد لدى بعض المستشفيات؛ لأنه ليس من المعقول أن يتم إعطاء المرضى موعدًا بعد سنة.. وخذ مثلًا عايشته.. المواعيد عند استشاري العيون في مستشفى بريدة المركزي مقفلة من قبل شهر رمضان، ولا زالت مغلقة بحجة كثرة المرضى، على الرغم من أن العيادات فارغة من المراجعين”.

Source



تنبيه
عزيزي الزائر نأسف لا تستطيع تصفح الموقع يجب إيقاف برامج الحجب لتستطيع تصفح الموقع بكل سهولة.
Close