أعلن معناprivacyDMCA

“الصحة العالمية: السنة الثانية للجائحة قد تكون أكثر فتكًا من الأولى

“الصحة العالمية: السنة الثانية للجائحة قد تكون أكثر فتكًا من الأولى

▪︎ واتس المملكة

.



“الصحة العالمية: السنة الثانية للجائحة قد تكون أكثر فتكًا من الأولى

حث مدير عام منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، البلدان الغنية التي اشترت غالبية إمدادات اللقاحات ضد كوفيد-19 على التبرع بالتطعيمات لمرفق كوفاكس للتوزيع العادل للقاحات.

وقال غيبرييسوس، إنه “في حفنة من البلدان الغنية، التي اشترت غالبية إمدادات اللقاح، يتم الآن تطعيم الفئات الأقل عرضة للخطر، موضحا تفهمه سبب رغبة بعض البلدان في تطعيم أطفالها واليافعين فيها، مضيفا” الآن أحثها على إعادة النظر، والتبرع بدلا من ذلك باللقاحات لكوفاكس”.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الاعتيادي لمنظمة الصحة العالمية من جنيف. وأشار د. تيدروس إلى أنه تلقى هذا الأسبوع جرعة من اللقاح ضد كـوفيد-19، ووصف تلك اللحظة “بالحلوة المرّة”، مشيرا إلى العاملين الصحيين حول العالم الذين يقفون في مواجهة الجائحة منذ أكثر من عام، لكنهم لم يحصلوا حتى الآن على اللقاحات.

وتابع قائلا “في الوقت الحاضر، يذهب 0.3% فقط من إمدادات اللقاح إلى البلدان منخفضة الدخل”. وأضاف أن ذلك يُعتبر “انعكاسا محزنا للتشويه الجسيم” في الوصول إلى اللقاحات في جميع أنحاء العالم.

وذكّر د. تيدروس بأن المنظمة حذرت في سبتمبر الماضي من “قومية اللقاحات”، وفي يناير تحدث د. تيدروس عن احتمال حدوث كارثة أخلاقية. وقال في المؤتمر اليوم: “لسوء الحظ، نشهد ذلك يتكشف الآن”.

وأضاف د. تيدروس أنه حتى الآن، تسبب كوفيد-19 بوفاة أكثر من 3.3 مليون شخص، “ونحن على المسار للسنة الثانية من هذه الجائحة لتكون أكثر فتكا بكثير من السنة الأولى”.

وأوضح مدير عام منظمة الصحة العالمية أنه في البلدان منخفضة الدخل والبلدان ذات الدخل المتوسط الأدنى، لم يكن توفير اللقاحات كافيا حتى لتحصين العاملين في مجال الصحة والرعاية، وقد غُمرت المستشفيات بالأشخاص الذين يحتاجون إلى رعاية منقذة للحياة بشكل عاجل.

وأضاف قائلا: “لا يزال الوضع في الهند مقلقا للغاية، مع استمرار العديد من الولايات في رؤية عدد مقلق من الحالات ودخول المستشفيات والوفيات”.

وتستجيب منظمة الصحة العالمية للوضع الصحي في الهند، وقد شحنت الآلاف من مكثفات الأكسجين والخيام للمستشفيات الميدانية المتنقلة والأقنعة والإمدادات الطبية الأخرى. وأضاف د. تيدروس أن دولا أخرى تشهد ارتفاعا في الحالات وفي دخول المستشفيات، مثل نيبال، سري لانكا، فييت نام، كمبوديا، تايلند ومصر. كما أن بعض البلدان في الأميركيتين لديها أعداد كبيرة من الحالات، وقد شكلت الأمريكيتان 40% من جميع وفيات كوفيد-19 الأسبوع الماضي.

Source almnatiq



تنبيه
عزيزي الزائر نأسف لا تستطيع تصفح الموقع يجب إيقاف برامج الحجب لتستطيع تصفح الموقع بكل سهولة.
Close