أعلن معناprivacy

مابات تطلق أول منصة لتأجير الوحدات السكنية في السعودية

مابات تطلق أول منصة لتأجير الوحدات السكنية في السعودية

▪︎ واتس المملكة:

.



أطلقت شركة مابات لإدارة العقارات، ومقرها جدة، منصة إلكترونية هي الأولى من نوعها في المملكة والتي ستتخصص في تأجير الوحدات السكنية نيابة عن أصحابها في فترة قصيرة.
وحسبما ذكر موقع “شورت تيرم رينتالز” فإن شركة مابات، التي تأسست في عام 2019، حصلت على ترخيص رسمي من وزارة السياحة، وأصبحت أكبر منصة تأجير متخصصة للوحدات السكنية قصيرة الأجل في البلاد.
مميزات المنصة:
وتحتوي منصة مابات على وحدات بأحجام ونقاط أسعار مختلفة في مواقع سكنية مميزة، بهدف تنويع ودفع عوائد الاستثمار على العقارات السكنية من خلال جذب المسافرين على المدى القصير والحفاظ على معدلات إشغال ثابتة عبر العقارات في محفظتها.
كما أنها مصممة أيضًا لتوفير الشفافية الكاملة لأصحاب العقارات على موقعها من خلال إبلاغهم بتأكيد تسجيل الوصول والمغادرة والتنظيف والتعقيم والصيانة العامة للممتلكات.
وقال طلال الصراعي، الرئيس التنفيذي لمباني ديستناشن جدة: “نتطلع في مابات إلى دعم جهود السياحة الإستراتيجية للسعودية من خلال هذا النموذج المبتكر من خلال تزويد الزوار المحليين والدوليين بخيارات بديلة للإقامة ضمن الاقتصاد التشاركي.
وتساعد مابات زوار المدن السعودية، بما في ذلك زوار الحج والعمرة من مختلف دول العالم، ولأصحاب العقارات السكنية الذين يتطلعون إلى تعظيم العائد على محافظهم العقارية.
وأصبحت شركة مابات شريكًا تشغيليًّا ولديها شعبية متزايدة لدى أصحاب المجمعات السكنية القائمة مع معدلات إشغال تزيد عن 85% في جدة.
مابات ورؤية 2030:
ويرتكز إلهام مابات على الخطة الوطنية الحكيمة والطموحة لرؤية 2030 والتي تبنى على تطوير قطاع السياحة وتنويع مصادر الدخل كركائز أساسية.
من ناحية أخرى، توفر مابات خدمات أساسية لصالح الفئات المستهدفة من أصحاب العقارات، من خلال تمكينهم من إدارة عقاراتهم السكنية بكفاءة باستخدام أفضل الحلول التقنية.
كما تقدم مستوى خدمة استثنائيًّا للزوار الباحثين عن إيجارات قصيرة الأجل في وحدات سكنية راقية بمعايير عالمية من فئة الخمس نجوم، وخدمات كونسيرج، ونظافة وعناية لا تشوبها شائبة.
ويتزامن ظهور ونمو مابات مع الاهتمام بالسياحة الداخلية في السعودية، حيث تم إنفاق 53 مليار ريال سعودي في عام 2019، بزيادة أكثر من 10 في المائة عن أرقام العام السابق.
وفي الوقت نفسه، تستعد المملكة لرسم مستقبلها مع رؤية السعودية 2030، وهي إطار إستراتيجي أنشأه مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية لتقليل اعتماد المملكة على النفط، وتنويع اقتصادها، وتطوير قطاعات الخدمات العامة مثل الصحة والتعليم والبنية التحتية والترفيه والسياحة.
ومع التركيز على السياحة، هناك مشاريع قيد التنفيذ في السعودية تشمل اقتراح القدية في العاصمة الرياض ونيوم والبحر الأحمر، وخطط لإحياء المواقع التاريخية مثل العلا ومدائن صالح والدرعية كوجهات سياحية ذات أهمية ثقافية.

Source almowaten



تنبيه
عزيزي الزائر نأسف لا تستطيع تصفح الموقع يجب إيقاف برامج الحجب لتستطيع تصفح الموقع بكل سهولة.
Close