أعلن معناprivacyDMCA

رسالة من سائح سعودي ✉️

رسالة من سائح سعودي ✉️

▪︎ واتس المملكة

.



رسالة من سائح سعودي ✉️

عائلة فرنسية 🇫🇷
تسأل عن MBS 🇸🇦
في إيطاليا 🇮🇹

كنت في زيارة إلى مدينة ألاسيو الإيطالية التي قررت وعائلتي أن نقضي فيها جزء من العطلة الصيفية لأجواءها المعتدلة والجميلة. مع حلول كل مساء كنت وزوجتي نحرص على تناول القهوة، وكان يشاركنا المكان في كل مرة عائلة فرنسية تعود أصولها لمدينة نيس مؤلفة من أم وأب وابنتهما وجدتها، على مدار 3 أيام.

هذه العائلة الفرنسية قدمت بجدتها التي ناهزت 78 عامًا إلى إيطاليا للعلاج الطبيعي على إثر إصابتها في حادث مروري.

في اليوم الرابع، جلست أنا وزوجتي كالمعتاد لاحتساء القهوة، وعلى الموعد جاءت العائلة الفرنسية وبينما كانت الجدة تهم بالجلوس تعثرت وكادت أن تسقط لولا لطف الله ثم مسارعتي للإمساك بها قبل وقوعها. هذه الحادثة حركت شجون العائلة الفرنسية التي دفعها فضولها فيما بعد لسؤالنا من أي بلد نحن؟ فأجبتها: من الخليج وتحديدا من السعودية!

لم أكد أنهي جملتي حتى فاجأتني بسيل منهمر من المعلومات حيال بلدي الحبيب. تقول ما نصه: نتابع تطوركم وينقلون لنا أصدقاءنا المتعاقدين هناك هذا التغيير وأن MBS يريد أن تكونون مثل فرنسا وإيطاليا، فقلت لها دون تردد: لا.. هو لا يريد أن نكون مثلكم هو يريد أن نكون بعيداً في الأمام بشكل لا يشبه شكل آخر.

لقد أخبرناهم بأننا نمر بحالات تغيير سريعة متتابعة ومجدولة زمنياً حتى 2030 ومن شدة شعوري بالفخر والاعتزاز دعوتهم لزيارة المملكة في الشتاء القادم (مثل إلحاح العتيبي في عزيمة صاحبه الدوسري)، ونصحتهم بمتابعة حساب السفير الفرنسي في المملكة على تويتر لنشاطه الفاعل في نقل صورة المملكة الحقيقية للفرنسيين. قدمت لهم هذه النصيحة وأنا ارتشف قاع القهوة وكلي حسرة أنني لم أتمكن أن أقدم لهم خيار لمتابعتنا سوى “حساب السفير” في ظل تواضع أدوات إيصال رسالتنا للخارج، وكلي أمل أن يتنبه المسؤولين لضرورة بناء أذرع فاعلة تستطيع نقل صورتنا الرائعة إلى العالم كما سمعناها بكل اعتزاز من العائلة الفرنسية!