الرئيسيةاشترك بالواتساب لتصلك الرسائلأعلن معنا
اضـغـط هــنا

لتصلك الرسائل على الواتساب ✆ ((مـجـانـاً))
{أخبار - حصريات - منوعات - فيديو - صور- اوامر ملكية - صحة - تقنية - وظائف}


“المغامسي”: لا حرج في زيارة النساء للمقابر.. والصواب والصحيح أنه يجوز

“المغامسي”: لا حرج في زيارة النساء للمقابر.. والصواب والصحيح أنه يجوز

▪ واتس المملكة 




أوضح الشيخ صالح بن عواد المغامسي، إمام وخطيب مسجد قباء بالمدينة المنورة والداعية المعروف، أنه لا حرج من زيارة النساء للمقابر، قائلاً: الصواب – إن شاء الله تعالى – أنه يجوز إن لم تكن المرأة تكثر منه، خاصة إذا كانت تتوخى من له حق عظيم عليها، كالوالدين، كليهما، أو أحدهما. والله الموفق لكل خير.
وأبان المغامسي في أحد البرامج التلفزيونية: زيارة النساء للقبور فيها خلاف شهير بين أهل العلم؛ فمنهم من يراه، ومنهم من لا يراه.. ولكل دليله.
واستدرك: لكن الصحيح – إن شاء الله تعالى – أن المرأة لو أتت المقبرة ولو من وراء الجدر فزارت قبر أمها فلا حرج عليها في ذلك. مستدلاً في هذا الصدد برأي العلماء القائلين بالجواز بما علَّمه النبي ﷺ للسيدة عائشة – رضي الله عنها – عندما خرج إلى البقيع هذا الدعاء “السلام عليكم أهل الديار من المؤمنين، أنتم السابقون ونحن إن شاء الله بكم لاحقون، يغفر الله لنا ولكم”.
وبيَّن أنه لو لم يكن في زيارتهن رخصة وجواز لما علَّم النبي ﷺ ماذا تقول، ولبيّن لها أن هذا لا يحق للنساء.
وأضاف في أدلة القائلين بالجواز: كذلك عدم إنكار الرسول ﷺ للمرأة التي كانت تبكي عند القبر زيارتها للمقبرة، وإنما أنكر عليها جزعها وهلعها.
وأضاف الشيخ المغامسي: في المقابل فإن الممانعين لزيارة النساء للمقابر لهم أدلة كحديث: «لعن الله زوارات القبور». مستدركًا في ختام حديثه: لكن الصواب – إن شاء الله تعالى – أنه يجوز إن لم تكن المرأة تكثر منه، خاصة إذا كانت تتوخى من له حق عظيم عليها، كالوالدين، كليهما أو أحدهما. والله الموفق لكل خير.
وبلغ وسم #لنسمح_للنساء_بزيارة_المقابر الترند بأكثر من 92 ألف تغريدة حتى إعداد الخبر بين تغريدات معارضة وأخرى مؤيدة!
وكانت تغريدة القاضي الدكتور عيسى الغيث عبر تويتر قد أحدثت الكثير من ردود الأفعال حول زيارة المرأة للمقابر، وطلبه السماح لها وفق الضوابط الشرعية.



Source 



التعليقات (لا توجد تعليقات) اضف تعليق

لا توجد تعليقات