الرئيسيةاشترك بالواتساب لتصلك الرسائلأعلن معناسياسة الخصوصية

“الجزائية” تشرع في محاكمة الداعشي الذي قتل ابن عمه في عيد الأضحى بحائل

“الجزائية” تشرع في محاكمة الداعشي الذي قتل ابن عمه في عيد الأضحى بحائل

▪ واتس المملكة 




تشرع المحكمة الجزائية المتخصصة في محاكمة مواطن قتل ابن عمه، قريبا، في الجريمة الإرهابية المعروفة بـ”داعشي يقتل ولد عمه”، والتي وقعت أحداثها إبان أيام عيد الأضحى عام 1436.
وكان الجاني وشقيقه قد قاما باستدراج ابن عمهما “مدوس فايز عياش العنزي” من منسوبي القــوات المسلحة، من سكان محافظة الشملي بمنطقة حائل، في يوم عيد الأضحى المبارك، ثم قاما بالغدر به وقتله.



وكشفت وزارة الداخلية أن الجانيين ارتكبا حينها جريمتين أخريين يوم الخميس الموافق 11 ذي الحجة 1436هـ، تمثلت الأولى في قتل اثنين من المواطنين عند مخفر شرطة عمائر بن صنعاء، التابع لشرطة محافظة الشملي، أما الثانية فقد تم فيها إطلاق النار على العريف بمرور محافظة الشملي عبدالإله سعود براك الرشـيدي، ما نتج عنه مقتله.
وتمكّنت الأجهزة الأمنية فيما بعد من تحديد مكان الجانيين في منطقة جبلية، قرب قرية ضرغط بمحافظة الشملي، وبمحاصرتهما ودعوتهما لتسليم نفسيهما بادرا بإطلاق النار بكثافة تجاه رجال الأمن، فتم التعامل مع الموقف بما يتناسب مع مقتضياته، ما نتج عنه مقتل المطلوب (المصور) في الفيديو الشهير “تكفى يا سعد”، وإصابة شقيقه (القاتل) والقبض عليه، والذي ستتم محاكمته قريبا.

Source 



التعليقات (لا توجد تعليقات) اضف تعليق

التعليقات مغلقة.