بالصور تعرض صهر القاضي المختطف بالقطيف: لإطلاق نار في القديح .. وهذه تفاصيل ما حدث


للتسجيل في خدمة الواتس اب المجانية
ارسل كلمة “اشتراك” للرقم 00966558615303
أخبار حصرية - منوعات - فيديو - صور



نجا علي حسن الغاوي صهر القاضي المختطف محمد الجيراني من محاولة اغتيال إثر إطلاق النار عليه من قبل مجهولين، وهو المستهدف الأول من عمليتي إطلاق نار أعلنت عنهما شرطة منطقة الشرقية أمس.


وأوضح الغاوي “54 عاماً” وفقا لـ”الشرق” تفاصيل عملية الاستهداف، حيث ذكر أنه توقف عند محل مقابل مدرسة سلمان الفارسي لشراء بعض الحاجيات، وبعد خروجه ركب سيارته وسار لمسافة قصيرة ليسمع بعدها أصوات إطلاق النار.


وأضاف أنه كان يسمع صوت الرصاص يرتطم بهيكل السيارة، ليستلقي بعدها على المقعد ويتظاهر بالموت لقرابة خمس دقائق، بعدها لمح أخاه المعلم في المدرسة يلوح له ويستدعيه للجوء إلى مبنى المدرسة.


وأشار إلى أنه بدأ بالترجل من السيارة إلا أن المسلحين عادا لإطلاق النار مرة أخرى ما دعاه إلى ترك السيارة والهرولة إلى بستان مجاور للمدرسة والرصاص يلاحقه، ولم يتوقف إطلاق النار إلا بعد خروج المعلمين وتجمهرهم أمام المدرسة، عندها اختفى المسلحان.



وأبان صهر الجيراني أن معلمي المدرسة أخذوه إلى داخلها واتصلوا بالجهات الأمنية، مشيرا إلى أن الملثمين كانا يرتديان لباساً أسود ويحمل كل منهما سلاحا آلياً “رشاش”، ويركبان سيارة “هايلكس” حديثة، وأنهما أطلقا 20 رصاصة أصابت 6 منها سيارته، فيما أصاب الباقي 4 سيارات متوقفة وجدار المدرسة.


يذكر أن الناطق الإعلامي لشرطة منطقة الشرقية قد أعلن عن إطلاق النار صباح أول من أمس الثلاثاء، على مواطن يبلغ من العمر 54 عاماً في بلدة القديح من قبل شخصين ملثمين، دون أن يصاب بأذى، ليعود المتحدث بعد ذلك بساعات ويعلن إصابة مواطن آخر في الساق والقدم جراء إطلاق النار عليه من مجهولين.


Source 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *