منشق عن حزب الله يكشف مخطط إيران لتطويق المملكة عبر عُمان


للتسجيل في خدمة الواتس اب المجانية
ارسل كلمة “اشتراك” للرقم 00966595112464
أخبار حصرية - منوعات - فيديو - صور



لقب نفسه بـ”منشق عن حزب الله اللبناني”، النقاب عن تفاصيل مخطط إيران لتطويق المملكة عبر فرع جديد لـ”حزب الله” الإرهابي أنشأ مؤخراً في سلطنة عُمان؛ حسب تعبيره.


وقال المنشق في سلسلة تغريدات له اليوم: “حزب الله وصل سلطنة عُمان لتطويق السعودية وتهديد أمن الخليج ودعم الحوثيين”، متسائلاً أين الإعلام العربي عن خطر هذا الفرع؟ “.


وأرفق المنشق عن حزب الله اللبناني الإرهابي، في تغريدة له صورة للمدعو “عبد الرحمن العيدروس” الذي قال أنه أمين عام الحزب هناك؛ مضيفاً أنه “توعد بتحويل السلطنة إلي عراق وسوريا تحت سيطرة إيران”.


وأضاف المنشق “امتدت فروع حزب الله الإقليمي من “اليمن، العراق، الكويت إلى سلطنة عُمان .. زاعما اكتمال تطويق المملكة والعرب وإعلامه نائمون”.


واستمر المنشق في تغريداته مشيراً في إحداها إلى أن “هدف إيران وحزب الله احتلال مكة؛ وأن مشروع إيران باقي ويتمدد”. وأوضح “أن إيران ترسل السلاح والعتاد الحربي إلى حزب الله في سلطنة عمان.


هذة التغريدات أثارت الرأي العام وتابعها رواد مواقع التواصل الاجتماعي ؛ بعد أن تم إغلاق حسابات سابقة للمغرد نفسه لأكثر من مره.

Source 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

  1. sooonx

    ياليت العمانيين يعرفون ان اول ماتحرق النار رجل واطيها وان تعاونهم مع المجوس راح يجر وبال عليهم كما جر وبال على السوريين واليمنيه واللبنانين

    الرد
  2. أبو عبدالله

    السعوديه محروسه بعون الله

    والضحيه العمانيون هم والكابوس حقهم رئيسهم

    الرد
  3. عبدالله العتيبي

    المشكله ان عمان تعتقد ان القاعده اللي عندها.راح تحميها ولكنها مخطئه اذا اعتقدت ان ارهاب ايران وأذنابها سيتركونها بسلام . ياليت اهلنا في عمان ينتبهوا قبل مايطيح الفاس فالراس

    الرد
  4. العوفي

    اللهم اجعل كيدهم في نحورهم . اللهم سلط عليهم جنودك يارب العلمين

    الرد
  5. ابو محمد

    ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
    والله يجعل كيدهم في نحورهم
    حسبنا الله ونعم الوكيل

    الرد
  6. احمد_ السعودية

    عمان هذي قلق واعطيناها أكبر من حجمها وانا شخصياً افضل ضمها للسعودية وجعلهم تحت الحكم السعودي وعلى ماقال صدام :جزء من العراق رجع للعراق هههههههههههه وحنا بنقول :جزء من السعودية رجع للسعودية وصدقوني ماراح تاخذ معنا وقت كثير فكوووا عليهم قوات الطواريء الخاصة ولا اقلكم فكوا عليهم الدرباوويه هههههههههههه

    الرد
  7. سعود الهاجري

    لعنة الله عليهم جميعا المجوس الكفرة من ايران الى العراق وسوريا ولبنان واليمن وعمان وباذن الله سلمان الحزم وابنائه وابطالنا البواسل والشعب السعودي في نحورهم ونحن جميعا باذن الله لهم بالرصاد

    الرد
  8. هام

    اللهم أكفيهم بما شئت
    اللهم اجعل تدبيرهم تدميرا عليهم يا رحمن
    الله رد كيدهم في نحورهم
    اللهم من أراد الاسلام والمسلمين بشر فسلط عليه من لا يخافك فيهم ولا يرحمهم يا رحيم

    الرد
  9. ابو الجوري

    اول شي الكويت صحيح نسبة الروافض فيها كثير
    بس ماقدرو يمسكون المناصب الحساسه افهمو شنو معنى حساسه لا يجيني واحد و يقول هم ماسكين كذا و كذا
    انا اقول حساسه مثل الاستخبرات الكويتيه او قائد قوات جيش او منصب يوازيه
    ثاني شي بالكويت حاولو يسون زعزعه بس سياسة الكويت مثل سياسة السعوديه تحتفظ علا الاستقرار بدون مشاكل او قتل او تطرف والبحرين انتم شايفين حاولو يمسكون بس من بعدالله ثم السعوديه الامور ممتازه
    والمملكه لن تترك جيرانها مهما كلفها الوضع الاخو لخوه لو يموت لجله…
    الله يحفظ مملكتنا و حكامنا وخليجنا العربي

    الرد
  10. أبو عثمان

    سلطنة الخيانة
    طعنة فظهر الخليج
    يهربون السلاح للحوثي ويعالجونهم عندهم
    لعنة الله على إيران ومن والاها
    والله يحمي وطنا من مكرهم

    الرد
  11. أحمد الغامدي

    نحن في بلاد الحرمين جميعنا كقلب رجل واحد ونقف سداً منيعاً بإذن الله وقوتة في وجه كل خنزير نجس يريد مس بلادنا بسوء وحتى أخر قطرة دم في حياتنا ………….. انتهى

    الرد
  12. خالد

    والله لو يدخلون عمان ولا يخرجون منها السعوديه محفوظة برجالها واشاوسها .. ومكه محفوظة من الله وكلنا فدااااء للسعوديه ومكه وهيااا تعاااالوووو يا ايران

    الرد
  13. ابوجاد

    لاحول ولاقوة الا بالله عمان وشعبها اخوة لنا مسلمون وعرب الله يحميهم ويشد من ازرهم ويثبط قوى الشر ويزلزل قلوبهم ويشتت امورهم اللهم امين .

    الرد
  14. محمد

    ويش هالحالة بعض الردود تحس انهم داعش!!
    عمان طول عمرهم مافرقوا بين أحد بس هالأخبار تثير فتنه يكفي ردود بعض من الناس قال ايش تحتل السعوديه عمان!! محسسني عمان مثل البحرين !! بلا هياط وكبروا عقولكم

    الرد

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *