ما حقيقة خصم السعودية بدل الإرهاب من رواتب الجنود؟ #خصم_بدل_الارهاب_علي_العسكري

شارك الصفحة مع اصدقائك عبر



ما حقيقة خصم السعودية بدل الإرهاب من رواتب الجنود؟ #خصم_بدل_الارهاب_علي_العسكري

قامت حسابات مجهولة على موقع التدوينات القصيرة “تويتر”، باستغلال تحويل رواتب الموظفين السعوديين المدنيين والعسكريين إلى حساباتهم في البنوك، اليوم الخميس، للترويج لشائعة إقدام المملكة على خصم إحدى البدلات المالية التي يتقاضاها الجنود.

وشهد موقع “تويتر” في الساعات الأولى لليوم الخميس، تفاعلاً كبيرًا مع الوسم (#خصم_بدل_الإرهاب_على_العسكري) الذي أطلقه مغردون مجهولون بالتزامن مع بدء موظفي المملكة المدنيين والعسكريين باستلام رواتبهم.

ورغم التفاعل اللافت مع الوسم وتصدره لقائمة “الترند” في موقع “تويتر” بالمملكة، إلا أن غالبية المشاركين فيه يكتبون من حسابات وهمية ويضعون صورًا رمزية ويتخذون ألقابًا لهم بدل أسمائهم الحقيقية.

بينما توجهت حسابات المغردين السعوديين الذين كتبوا بأسمائهم الصريحة في الوسم ذاته، بتكذيب الشائعة، وتأكيد أن حسابات مجهولة تقف خلف نشرها في الموقع، وكتب المشرفون على حساب “السعودية الآن” الإخباري على موقع “تويتر” تغريدة نفوا فيها شائعة خصم بدل الإرهاب عن منتسبي وزارة الدفاع السعودية.

كما شارك جنود سعوديون أيضًا في التغريد ضمن الوسم لتأكيد أنهم تلقوا رسائل نصية بدخول رواتبهم إلى حساباتهم البنكية دون أن يتم خصم أي من البدلات كما يتم الترويج في الشائعة.

الجدير بالذكر أن المملكة لم توقف نهائيًا بدل الإرهاب على الجنود كما تروج الشائعة، لا بل أعادت صرف بدلات أخرى ومزايا مالية لموظفيها المدنيين والعسكريين كانت قد أوقفت صرفها في سبتمبر الماضي، ضمن خطوات تقشفية ما لبثت أن تراجعت عن غالبيتها.

ومن غير المعروف بالضبط من يقف خلف شائعة إيقاف صرف بدل الإرهاب للعسكريين السعوديين، لكن وزارة الداخلية السعودية تقول على الدوام إن آلاف الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي تدار من خارج السعودية بشكل منظم يستهدف الإساءة للمملكة ونشر الشائعات فيها.

Source 

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله